موكب شباب سفير الحسين(ع)/الديوانية/

َلسَّلامُ عَلَيْكَ يا وارِثَ آدَمَ صَفْوَةِ اللهِ، اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يا وارِثَ نُوح نَبِيِّ اللهِ، اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يا وارِثَ اِبْراهيمَ خَليلِ اللهِ، اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يا وارِثَ مُوسى كَليمِ اللهِ، اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يا وارِثَ عيسى رُوحِ اللهِ، اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يا وارِثَ مُحَمَّد حَبيبِ اللهِ، اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يا وارِثَ اَميرِ الْمُؤْمِنينَ عَلَيْهِ السَّلامُ، اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يَا بْنَ مُحَمَّد الْمُصْطَفى، اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يَا بْنَ عَلِيِّ الْمُرْتَضى، اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يَا بْنَ فاطِمَةَ الزَّهْراءِ، اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يَا بْنَ خَديجَةَ الْكُبْرى، اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يا ثارَ اللهِ وَابْنَ ثارِهِ وَالْوِتْرَ الْمَوْتُورَ، اَشْهَدُ اَنَّكَ قَدْ اَقَمْتَ الصَّلاةَ وَآتَيْتَ الزَّكاةَ، وَاَمَرْتَ بِالْمَعْرُوفِ وَنَهَيْتَ عَنْ الْمُنْكَرِ، وأطعت اللهَ وَرَسُولَهُ حَتّى اَتاكَ الْيَقينُ، فَلَعَنَ اللهُ اُمَّةً قَتَلَتْكَ، وَلَعَنَ اللهُ اُمَّةً ظَلَمَتْكَ، وَلَعَنَ اللهُ اُمَّةً سَمِعَتْ بِذلِكَ فَرَضِيَتْ بِهِ، يا مَوْلايَ يا اَبا عَبْدِاللهِ، اَشْهَدُ اَنَّكَ كُنْتَ نُوراً فِي الأصلاب الشّامِخَةِ، والأرحام الْمُطَهَّرَةِ، لَمْ تُنَجِّسْكَ الْجاهِلِيَّةُ بِاَنْجاسِها، وَلَمْ تُلْبِسْكَ مِنْ مُدْلَهِمّاتِ ثِيابِها، وَاَشْهَدُ اَنَّكَ مِنْ دَعائِمِ الدّينِ، وَاَرْكانِ الْمُؤْمِنينَ، وَاَشْهَدُ اَنَّكَ الإمام الْبَرُّ التَّقِيُّ الرَّضِيُّ الزَّكِيُّ الْهادِي الْمَهْدِىُّ وَاَشْهَدُ اَنَّ الأئِّمَةَ مِنْ وُلْدِكَ كَلِمَةُ التَّقْوى، وَاَعْلامُ الْهُدى، وَالْعُروَةُ الْوُثْقى، وَالْحُجَّةُ عَلى اَهْلِ الدُّنْيا، وَاُشْهِدُ اللهَ وَمَلائِكَتَهُ وَاَنْبِياءَهُ وَرُسُلَهُ اَنّي بِكُمْ مُؤْمِنٌ وَبِاِيابِكُمْ، مُوقِنٌ بِشَرايـِعِ ديني وَخَواتيمِ عَمَلي، وَقَلْبي لِقَلْبِكُمْ سِلْمٌ وأمري لأمركم مُتَّبِـعٌ، صَلَواتُ اللهِ عَلَيْكُمْ وَعَلى أرواحكم وَعَلى اَجْسادِكُمْ وَعَلى اَجْسامِكُمْ وَ عَلى شاهِدِكُمْ وَعَلى غائِبِكُمْ وَعَلى ظاهِرِكُمْ وَعَلى باطِنِكُمْ .
موكب شباب سفير الحسين(ع)/الديوانية/

للثقافة الدينية و الحسينية

اه اه ان ماذا اقول في حقك وانت خامس اصحاب الكسا ماذا اقول وجدك المصطفى وابوك المرتضى وامك الزهرا سيدي ان الكلمات لتعجز عن وصفك يا سيد شباب الجنه تبا لتلك الزمره من ال اميه اللهم العن قتلة الحسين وعذبهم في اشد العذاب يا حسين ياحسين شهد بها سمعي وبصري وقلبي بابي انت  وامي من مثلك وقد قتل جمع اهل بيته واصحابه بل حتى الرضيع لم يسلم من شرهم ولكن اقسم بالله ان ثورتك سوف تضل خالده وان ذكراك لم تزل في قلوبنا وسوف ناخذ بثارك مع الامام الحجه
موكب شباب سفير الحسين/الديوانية /حي الغدير الثانية  ينادي لبييييييييك...لبييييييييييييك يا حسين

مع الحسين كل هزيمة انتصاروبدون الحسين كل انتصار هزيمة

 لأن قصة عاشوراء لم تكتمل فصولها، فإن .. كل يوم عاشوراء، وكل أرض كربلاء
لو كان الحسين منا لنشرنا له في كل ارض راية، ولأقمنا له في كل ارض منبر، ولدعونا الناس إلى المسيحية بإسم الحسين....انطوان بارا،،،مسيحي
 
إن كان الإمام الحسين قد حارب من أجل أهداف دنيوية، فإنني لاأدرك لماذا إصطحب معه النساء والصبية والأطفال؟ إذن فالعقل يحكم أنه ضحى فقط لأجل الإسلام....جارلس ديكنز الكاتب الأنكليزي
 
لقد طالعت بدقة حياة الإمام الحسين، شهيد الإسلام الكبير، ودققت النظر في صفحات كربلاء واتضح لي أن الهند إذا أرادت إحراز النصر، فلا بد لها من اقتفاء سيرة الحسين ....الزعيم الهندي غاندي 

ينما جنّد يزيد الناس لقتل الحسين وإراقة الدماء، وكانوا يقولون: كم تدفع لنا من المال؟ أما أنصار الحسين فكانوا يقولون لو أننا نقتل سبعين مرة، فإننا على استعداد لأن نقاتل بين يديك ونقتل مرة أخرى أيضاً....العالم والأديب المسيحي جورج جرداق 


    حرف السين في القرآن دليل على الولاية

    شاطر

    Admin
    Admin

    المساهمات : 102
    تاريخ التسجيل : 23/10/2012

    حرف السين في القرآن دليل على الولاية

    مُساهمة من طرف Admin في الأحد نوفمبر 04, 2012 3:41 pm

    سورة (( عـــم يتساءلون ...)) فيها براهين في غاية الدقه على ولاية الأمير الامام علي (ع) ...


    فنحن الشيعة بالخصوص نقول بإن المقصود من النبأ العظيم هي ولاية الأمير (ع) بينما بعض المفسرين من أهل السنه يقولون بإن المقصود مُنه يوم القيامة ...


    ومن بعض أستدلالاتهم على هذا القول هو سياق الآيات التي بعدها (( ألم نجعل الأرض مهادا .. والجبال أوتادا .. وخلقناكم أزواجا .. وجعلنا نومكم سباتا ... )) "الآيات" فما هو دخل ولاية علي أبن أبي طالب ؟ فما هي علاقه الأرض و السماء و الجبال بهذا الأمر ؟


    إن الإجابه على هذا الأشكال تكون بالنظر إلى نفس تعبير الآيات تأمل معي جيداً .



    في اللغه العربية صيغتان تستخدمان للمستقبل


    ( سوف ) و حرف السين .. وهما لنفس المعني ولكن الفرق أن { سوف } للمستقبل البعيد قليلاً ولكن حرف السين للمستقبل القريب و لبيان ذلك ...


    عندما تقول : { سوف أقوم } غير قولك : { سأقوم } .


    { سوف أقوم } يعني بعد فتره دقيقه أو ساعة أو ساعتين ، لا يهم المهم أنني أنوي القيام ، ولكن إذا قلت { سأقوم } يعني الأن وليس بعد قليل .


    إن الفارق هو الزمن فالسين عادتاً ما تستخدم في الأمور الحالية أو المستعجلة ، أما سوف فهي للأمور القادمة بعد فترة ، نعود إلى صلب الموضوع تأمل جيداً إللى التعبير القرآني في قوله (( عــــم يتساءلون .. عن النــــبأ العظيم .. الذي هم فيه مختلفون .. كلا سيعلمون .. ثم كلا سيعلمون .. )) أنظر جيداً إلى قوله { سيعلمون } و السين كما أتضح أنها للأمور الحالية وليس للمستقبل البعيد أي أن هذا النبأ الذي هم يختلفون فيه قد حدث لهم في الدنيا لا في الأخرة كما يدعي أهل السنه ... هذا اولا ً .


    ثانياً: لو كان الأمر يتعلق بيوم القيامه لقالت الآية (( كلا سوف تعلمون .. )) وليس ستعلمون لماذا ؟؟


    لأن { سوف } للأمور البعيده إلا ترى أنهُ في سورة التكاثر قال (( ألهاكم التكاثر .. حتى زرتم المقابر كلا سوف تعلمون ... )) ولم تقل الآيه { كلا ستعلمون } لأن الأمر هذا يتعلق بالأخرة أما في سورة النبأ يتعلق بشبئ حدث في الدنيا فعلاً وهو أعلان النبي "ص" الولاية في غدير خم أمام الملأ .. لأنهم كانوا متحيرين في أمر الولاية ستكون لمن ، فقالت لهم الآيه أنكم ستعلمون عن قريب عن النبأ العظيم والخطير وهو ولاية علي أبن أبي طالب "ع" ، و ليس له علاقه بأمر القيامة و الدليل أنهُ أستخدم السين على عكس ما هو في التكاثر ... فتأمل جيدا ً ...


    ثالثاً: بالنسبة إلى الأشكال الذي يرد في أنهُ ما دخل الجبال و الليل و النوم و أمور أخرى في أمر خلافته "ع" ؟؟


    يمكنني الإجابة على هذا بتدارك إمر في غايه الأهميه وهو أنهُ تعالى في مقام بيان نعمه و تفضله على الناس بدليل (( ألم نجعل الأرض مهادا ....و.....و.....و..... )) أي أن الله يقول أنني لم أغفل نقطة الحفاظ على المخلوقات فقوله مثلاً ً (( الجبال أوتادا)) يدل على الحفاظ على توازن الأرض ، وقضيه (( وجعلنا الليل لباسا )) هي عملية لضمان أستمرارية العيش والإنتاج ولا يكون إلا بالراحة .... إلى أخر سياق الآيات فتأمل هذا المعنى سيتضح لك .


    فكأن الله تعالى يقول للناس انني لم أجعل المخلوقات بدون عنصر التوازن و بدون شئ يضمن لها الأستمرارية فهل يعقل أن أجعل هذا الدين الذين خلقت الجن و الأنس لأجله أن أتركهُ بدون أمر يضمن لهُ الأستمرارية و التوازن ــ أبداً هذا لا يعقل ــ فإني جعلت لكل ... لكل شيئ ميزان يضبطه فهل أجعل الدين بلا ضابط .... فمالكم كيف تحكمون ؟


    رابعاً: أنظر إلى أخر لفظه وردت في السورة (( ويقول الكافر ياليتني كنت ترابا )) غريب هذا التمني فلماذا ترابا بالذات لماذا ليس حجراً ؟ أو أي شيئ يساوي العدم .. لماذا تراباً بالذات ؟


    وهذا قد يكون أشاره إلى تمني الكافر بكونه شيعيا ً ... (( ترابيا ً )) أي منتسب إلى أبي تراب "ع" .


    جعلنا الله وإياكم من المتمسكين والسائرين على نهج أمير المؤمنين علي
    ابن أبي طالب أبا تُراب يارب العالمين..
    اللهم صل على محمد وآل محمد [/s

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين نوفمبر 20, 2017 10:54 pm